samedi 1 août 2009

إمعانا في القبلية: نزيد نشكر كل مدون إرتقى بالتدوين


يحلو للبعض أن يجلس على الربوة و ينتظر الفرصة المناسبة "باش يشكب" على الناس الكل ..
فقط لتسجيل الحضور ، ولفت انتباهنا لعظمة "بلاد الطرنني" ..
يشهد البلوغسفير صراع بين زوز أفكار ..لوكان نبسطهم نقول: فكرة متحررة تحب تعطي للانسان دور و تجعل منو مركز الثقل وفكرة تقول إلي الانسان لا حول ولا قوة له وهو في حاجة إلى قوة خارجية .. هذا بشكل مبسط الافكار الزوز إلي يدور حولهم "النقاش" في البلوغسفير
صحيح إلي الحقيقة ما يملكها حتى حد! لكن صحيح زادة إلي ما ناقفوش منها على نفس المستوى ..
لذا، أكيد باش نلقاو أرواحنا قراب فكريا أو ايديولوجيا من أحدى الأفكار .. وأكيد باش نلقاو أرواحنا مدعوين إلى مساندة فكرة دون أخرى موش بالضرورة نكونو متفقين معاها بنسبة مائة في المائة لكن تكون فكرة تصب في نفس الأتجاه الفكري متاعنا ..
أما محاولة شد العصا من الوسط لخلق قطب ثالث باسم الوسطية هذا اسمو إنتهازية فكرية
لذا أعتقد انو كان من الأجدر بهؤلاء الجالسين على الربوة الانخراط في هذا "الصراع" والتعبير عن ارائهم والدفاع عنها عوض شغل منصب القاضي وتوزيع البيض الفاسد ..على خاطر ما فماش ما أسهل من القول:"أنا مع حتى حد، أنا مع الحق" كيما قال سي عبد الواسط ..
هؤلاء إلي شكرتهم كانت كتباتهم , بشهادة الجميع,( وأنا في الحقيقة مانيش مستحق لشهادة الجميع ) كتابات راقية
و تحمل إضافة..
هؤلاء الذين شكرتهم على كتباتهم وبالمناسبة نزيييييد نشكرهم , تحملوا مسؤولية التعبير على أفكارهم و شبعوا سبان و كلام زايد وتمزبيل وقلة إحترام ..موش معقول باش نستكثرو فيهم حتى كلمة شكر ..قال شنوة،قال هذا تعبير على منطق قبلي والعشائري؟؟

6 commentaires:

citoyen a dit…

أنا أعتقد انهم جالسون في حفرة ضيقها لا يسمح لهم بالحركة والمشاهدة.فالرّبوة قد تسمح بتكوين فكرة عن مشهد معين .والجالسون في الحفر لاينخرطون في الصراع الفكري وإن تظاهروا بالانخراط فبتوزيع "النصائح" نصائح في جوهرهامعادية لأي نشاط فكري يعني لدعم السائد.وبعض الغوغائيين لايفقه شيئا من مواضيع النقاش المطروحة ويتفقون جميعا في ترديد جملة مفادها "هذا سطحي وليس عميق...".فتطالبهم بالانخراط والإتيان بالتحاليل العميقة،فيعيدون لك نفس الجملة بصياغة أخرى " إن منهجكم في التحليل قاصر ويقود إلى نتائج فاسدة".ونظرا أن هذا الصنف البشري استقر بحفرة عميقة جدا وفي كل مرة يطاله نور العلم والمعرفة في قاع حفرته العميقة يجن جنونه ويبدأ بالحفر من جديد لتحاشي القليل من النور الذي طال قاع الحفرة.فمزيد من تسليط الضؤ والانوار عن هلى هذه الحفر يدفع أصحابها إلى مزيدمن البحث عن العمق وبالتالي إلى مزيد من الحفر وتنتهي الحفرة بالانهيار عليهم بفعل عمقها.ف.

ART.ticuler a dit…

شكرا "سيتويان" على المرور ولو انو الان يلزمني نرد بالي معادش نشكر حتى واحد بما انو الشكر ولى تعبير قبلي..هههه
تحليلك في بلاصتو والوسطية داء نعانيو منو برشة ..وهو ترجمة لعقلية "لا تدخل ايدك في المغاغر لا تلسعك العقارب" وفي نفس الوقت نوجهو النقد ليلي دخل يدو وليلي ما دخلهاش ..

Gouverneur de Normalland a dit…

ظاهر عندك تقبل كبير للنقد و للكاريكاتور

و بالله شنية هذه فلسفة يا معانا يا مع الاخرين ؟ و شكون أنتوما ؟ و شكون الاخرين ؟ و شنوة هالجهاد الكبير الي تعملوا فيه و الا يعملوا فيه ؟

بلادنا ولات مدرسة كبيرة و العباد الكل تحب تعطي دروس و الا تلعب دزر السورفايون ... كانك تقول حاجة مش متماشية مع النورم (الي انت حددها بمعايا والا ضدي) يعني تولي مشكل يلزم اصلاحه و ارجاعه للطريق الصحيح

قالوا وسطية .. اش من وسطية ؟؟؟ تي شبيك حاطط روحك في شيرة و أصدقائك الاعداء من شيرة .. و حاكم على الدنيا أن تكون بينار ...يعني خيارين لا ثالث لهما

بالله اسمع سارتر اش يقول في الي يكونفونديو حد السيف و القلم متاعهم

www.ounormal.blogspot.com/2008/10/blog-post.html


تحياتي

Soufiene a dit…

Tu cherches a diviser le monde en deux et provoquer une guerre.

Ton poste ressemble a la declaration de George Bush:

Either with us or against us.

brastos a dit…

فيهم شكون حابب يدّخّل .. اما ما ينجّمش ، بعد القاذورات اللي تورّطو فيها اصدقاؤو .. الاعزاء .. الاعزّاء جدا

و ظهرت المتسلّفه ماهيش مردوده

تبّا

:(

brastos a dit…

وقت اللي يتمسّو صوحابهم .. تولّي الدّورة القبليّة هي القيمه الاخلاقية اللي يلزمها تسود

اما وقت اللي يتورّطو صوحابهم في قاذورات .. الناس الكلّ تولّيلي : أنتالـّـــو

و الناس الكل تلبس الماسك متاع الترفّع و التعفّف

الناس الكلّ تعرف الماضي اش فيه

من غير ما نمثّلو على بعضنا

تبّــًا .. الف مرّه

:(

Enregistrer un commentaire