mardi 16 juin 2009

لا بد من كسر هذه الحلقة المفرغة



خلال زيارة إلى تونس لاحظت إلي الناس الكل على اعصابها .وجوه مكشبرة، لحية ماهيش محجمة (نحكي على الرجال راهو ههه) وابدا تسمع كلمة حلوة .. باهي هوني نحب نقسم الموضوع إلى نصفين :نصف على أخلاق التونسي العادمة( بدون تعميم )
وتأثير المصاعب الأقتصادية على سلوكو.
أنا ما ننكرش إلي العيشة في تونس صعبت بمعنى غلات، لكن أنا "كمتفرج" من خارج الدورة الأقتصادية نشوف إلي التونسي عموما هازو تيار الاستهلاك والاشهار إلي فاعل مفعولو ..والعديد من المظاهر الأجتماعية الأخرى الذي يطول شرحها ..فقط أحيلكم على تعليق "متاليستك" في تدوينتي الأخيرة (هنا)
في كارفور شفت شيكات بمئات الدنانير تصرف وشفت صفوف من العربات أمام الكاسة رصت رصا بالسلع ..شفت زادة في مارشي الحلفاوين ناس بالكاد تحصل على قوت يومها ..
وهذا إن دل على شيء فهو يدل على إتساع الهوة بين شريحتين من المجتمع وإضمحلال الطبقة الوسطي فخر السياسة البورقيبية :-)..
لكن أعتقد أن تقسيم المجتمع إلى قسمين فيه الكثير من التبسيط فهنالك "الفقير" الذي يملك آخر ما صدر من الهواتف النقالة وجهاز لاقط حتى على حساب أشياء اخرى أكثر أهمية وهنالك أيضا من ينتمون إلى طبقة "ميسورة" من يشتري ملابسه من الفريب..
المهم ، نقول إلي الأستهلاك في تونس لا يخضع إلى أي مقياس منطقي بل خاضع إلى مؤثرات خارجية في معظم الأحيان
نحب نلاحظ حاجة هوني إلي كلامي ما عندو حتى خلفيات طبقية فقط نحب نفهم عل
اش التونسي يشري بورتابل وصباطو مقطع وإلا يشري سبادري كونفارس (رمز إنتماء إلى طبقة متفرهدة ماديا) لكن من الفريب!!

أخلاق التونسي
باهي توا كيف نحكي مع أي شخص نقولو شبيه التونسي أخلاقو عادمة ؟ يقولي من تأثير الوضع الأقتصادي..بعبارة أخرى التونسي إلي ما عندوش دينار في مكتوبو ما ينجمش يقول صباح الخير!
وهذا موش صحيح على خاطر قبل البارابول(و انا نقترح جعل البارابول اداة تأريخية كيما نقولو قبل الميلاد و بعد الميلاد هههههه) كنت تسمع كلام مزيان من قبيل :
- بابا الله مستعان..
-يعيشك،آش نعطي لولدي؟ ههه
للاسف الكلام هذا معادش موجود..و بعيني شفت في "ري دو سالين" زوز يتعاركو على كيلو بانان متكون من ثلاثة كعبات ههههه مانيش فاهم كيفاش الشاري ما شافش لكموتة رصاص لاصقة تحت الميزان :)
إلي نحب نقولو في الاخير إلي الحياة صعبت هذا لا شك فيه لكن أن نقول أن الوضع الأقتصادي مسؤول فهذا يجانب الصواب وإلي نحنا بالحق نعيشو ازمة قيم ليس في المفهوم الأخلاقوي الديني ولكن في مفهوم المواطني.

وعلى سبيل التحدي والفذلكة قلت سوف اكسر هذه الحلقة المفرغة بين الأخلاق العادمة والبعد الاقتصادي وبادرت بتحية الناس وشكرهم على أي فعل يقومون به تجاهي سواء عند العطار وإلا في المارشي ولاحظت تجاوب منهم بل انني تماديت في هذه اللعبة (وبالفعل هي لعبة مسرحية اكتب نصها واخرجها ثم أبقى أشاهد شخوصها كيف يتصرفون ههه) عندما طلبت في أحدى المرات من بائع الخضر وبعد أن مكنته من الثمن أن يلقي بكعبات طماطم الخامجة التي أخرجتها بنفسي من الكيس وهممت بالانصراف ..لكنه ناداني وأصلح غلطه..
أعتقد أنه بالامكان كسر هذه الحلقة المفرغة والمبادرة بكسرها وعدم النزول إلى مستوى الفعل ورد الفعل..إن قومي لا يعلمون كيما قال عيسى هاهاهاها

10 commentaires:

brastos a dit…

صحيح يبدا زوالي و بورتابليه اخر صيحه اما يبدا دوسيه محمّم و هارب عالعطار و الخضار و الززار و النجار
:)

Soufiene a dit…

قدّاش من مرّة كيف نقعد في القهوة متاع الحومة يجي يقعد بحذايا واحد بطّال و يجبد بورطابل نوكيا يعمل خمسة مائة ألف و زيد يهبط عصير بردقان، يعني أغلى حاجة في القهوة

عريان الز و في صبعو خاتم تسمعو بيها؟؟

لاعب النرد a dit…

ثم نزوع غريب للعنف صحيح،و صحيح ثمة أزمة أخلاق...شني علاقتها بالازمة الاقتصادية، ما نعرفش و ما نحبش نربط ربط ميكانيكي ما بين الانهيار الاخلاقي و الوضع الاقتصادي و لكن نتصور ان الامور مربوطة على نحو ما: المجتمع التونسي قاعد يتبدل، كانت الاخلاق هي اللي تنظم علاقات افراد ها المجتمع، وتوة تراجع دورها و المفروض يكون التراجع لصالح القانون لكن الامر هذا ما صارش و موش باش يصير توة على الاقل على خاطر ثمة تشويه لمس السياسي و بالتالي الاجتماعي ـ...

khaldouna a dit…

@ Soufiene
لا،منسمعش بيها اللي نسمع بيها
ترمته عريانة وفي صبعو خاتم
عريان الز،متكون كان في فوكابولار
متع سفيان ههههههه

@ ART iculer
رعُبتني كنت مروحة وهاني بطلت

ART.ticuler a dit…

براستوس
أليس هذا هو عين الأستهلاك الغير واعي؟ هل يعقل أن اشتري بوتابل والخباز والجزار يسالوني ؟؟ بطبيعة الحال المسألة بحاجة إلى تحليل أكثر عمك وفهم الأسباب ..
سفيان
المشكلة موش في الخاتم أما في الزك هههه
لاعب النرد
نقطة مهمة ذكرتها يا لاعب.وهي دور القانون في غياب الأخلاق..للاسف كيما إنت قلت القانون ما ملاش الفراغ إلي خلاه غياب الأخلاق..
خلدونة
يا بنتي روح على روحك ..كلامي مجرد انطباع شخصي ..وكانك تسكن في حي راقي المشاكل هذي ما تشفهاش ؛-)

ART.ticuler a dit…

@ برستوس
أقصد أكثر عمق وليس عمك هههه

Soufiene a dit…

المسألة محتاجة لأكثر تحليل؟

هذاكا مرض الفيس موجود في الجينات متاعنا

خلّي عاد ملّي عايشين في الخارج، كيف يروحو لتونس يعملو العار بالفيس متاعهم

ART.ticuler a dit…

معاك يا سفيان فيما يخص "عمالنا بالخارج" ومذا بي نكتب تدوينة بخصوصهم على خاطر يغلطو في برشة شباب

khaldouna a dit…

سفيان

المسألة محتاجة لأكثر تحليل؟ "
هذاكا مرض الفيس موجود في الجينات متاعنا"

تنجم توضحلي المسألة الي تعنيها ومرض الفيس

ارت

اكتب تدوينة بخصوص "عمالنا بالخارج" اذا كان عندك
معلومات كافية ،فكرة ممتازة

Soufiene a dit…

خلدونة

السؤال قام بطرحو أرتيكيلي في ردو على براستوس

مرض الفيس نقصد بيه عقلية عريان الز و في صبعو خاتم، إلّي هي حاجة مختلفة على ترمته عريانة و في صبعه خاتم كيما قلت إنت، و المسألة تستحق دراسة معمقة،

:)))

Enregistrer un commentaire